فى حواره الأول مع اليونايتد.. رونالدو: فيرجسون كان مفتاح العودة لمانشستر

الدليل المصري
نشرت منذ 3 أسابيع يوم 1 سبتمبر 2021

فى حواره الأول مع اليونايتد.. رونالدو: فيرجسون كان مفتاح العودة لمانشستر

كرستيانو رونالدو

تحدث البرتغالى كرستيانو رونالدو نجم مانشستر يونايتد الإنجليزى، اليوم الأربعاء، عن شعوره وكواليس عودته إلى الشياطين الحمر فى أول حوار له بعد العودة للبريميرليج.

وقال رونالدو عن شعوره حيال العودة لمانشستر يونايتد مرة أخرى: “بالطبع لدى تاريخ عظيم مع هذا النادى الرائع، لقد انضممت إلى النادى وأنا بعمر 18 عامًا فقط ومن الرائع أن أعود إليه مرة أخرى بعد 12 عامًا، لذا أنا شديد الامتنان وأتطلع للعب أول مباراة مع يونايتد”.

وعن الدور الذى لعبه السير أليكس فيرجسون فى عودته إلى يونايتد، قال: “كما يعلم الجميع، منذ أن وقعت مع مانشستر يونايتد فى عمر 18، كان السير أليكس فيرجسون هو المفتاح، أتذكر عندما لعبنا ضد مانشستر عندما كنت فى سبورتنج لشبونة، بالنسبة لى، كان السير أليكس فيرجسون مثل الأب فى كرة القدم لقد ساعدنى كثيرًا، لقد علمنى أشياء عديدة، وفى رأيى بالطبع كان له دور كبير بسبب العلاقة التى كانت لدينا، كنا على اتصال دائم طوال الوقت، وهو شخص رائع، أنا حقًا أحبه كثيرًا وكان السبب الرئيسى فى نجاحى وما وصلت إليه، وهو من أسباب انضمامى لمانشستر يونايتد”.

وأضاف الدون: “أعتقد أن العودة كان أفضل قرار اتخذته، انتقلت من يوفنتوس إلى مانشستر، إنه فصل جديد، أنا ممتن وسعيد للغاية، وأريد التألق مرة أخرى، وصناعة التاريخ، ومساعدة مانشستر فى تحقيق الألقاب مرة أخرى، والتربع على القمة من جديد، آمل فى الفوز بكل شىء”.

وأشار إلى أنه تحدث مع المدير الفنى للفريق أولى جونار سولشاير والذى لعب إلى جواره فى وقت سابق، قائلًا: “حسنًا، أجرينا محادثة، لكن بالطبع سيكون لدينا وقت للتحدث معًا وجهًا لوجه، لمعرفة ما يطمح إليه، لقد لعبت معه لمدة عامين أو ثلاثة أعوام فى مانشستر يونايتد، لذلك لدينا علاقة جيدة ولكن الآن فى أدوار مختلفة، فأنا لاعب وهو مدرب، لكن لا يهم، علاقتى معه رائعة وكما قلت من قبل، أنا فى مانشستر لمساعدة الفريق على تحقيق الألقاب ويمكن للمدرب الاعتماد على بلا شك، لذلك أنا جاهز لكل التحديات”.

واختتم رونالدو حواره موجهًا رسالة إلى جمهور مانشستر يونايتد قائلًا: “الجماهير هى روح كرة القدم، الآن، مع كل الملاعب المليئة بالمشجعين، ليس الأمر نفسه كما كان قبل عام، تلك الملاعب الفارغة، الجماهير، هم المفتاح، وأنا سعيد للغاية بعودتهم، إن مشجعى مانشستر يونايتد مميزون للغاية، وأنا أتذكرهم جيدًا، أعلم أنهم ما زالوا يغنون لى مما جعلنى أشعر بسعادة أكبر وأمل أن أبذل قصارى جهدى من أجل إسعادهم، كما فعلت من قبل، وكما دائمًا، سأبذل قصارى جهدى لمساعدة الفريق على التسجيل، سأحاول صناعة الأهداف أيضًا، وسأساعدهم فى الفوز بالمباريات، وآمل أن أراهم فى أقرب وقت”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.