طائرات أمريكية ردًا على صواريخ الصين.. ماذا يحدث في تايوان؟

أعلنت واشنطن أن مجموعة حاملة الطائرات الأمريكية ستواصل “مراقبة” منطقة تايوان ، ونددت بإطلاق الصين الصاروخي بعد زيارة رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي لتايوان.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جون كيربي إن البنتاغون أمر حاملة الطائرات “رونالد ريجان” والسفن المرافقة لها بالبقاء قبالة تايوان لمراقبة التطورات.

وتعليقا على الإجراءات التي اتخذتها الصين منذ إعلان زيارة بيلوسي للجزيرة ، قال البيت الأبيض الأمريكي إن الصين “اختارت الرد” على الزيارة.

وقال كيربي: “اختارت الصين المبالغة في رد فعلها واستخدمت زيارة رئيس مجلس النواب كذريعة لزيادة النشاط العسكري الاستفزازي في مضيق تايوان وحوله”.

وأضاف البيت الأبيض أن واشنطن أرجأت اختبارات الصواريخ البالستية العابرة للقارات لتجنب التصعيد مع بكين ، وأوضح أنها ألغيت بسبب التوترات بشأن تايوان ، وأشار إلى أن الاختبارات ستبدأ قريبًا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.