حجاج بيت الله الحرام من الجمعيات الأهلية ينتهون من رمي الجمرات

أنهى حجاج بيت الله الحرام من الجمعيات الأهلية المستعجلة رمي الجمرات ، وعادوا إلى مكة المكرمة استعدادًا لأداء طواف الوداع. حيث بلغت نسبة المعتمرين 50٪ من إجمالي عدد الحجاج.

وكان حجاج الجمعيات قد أقاموا في منى بعد انتقالهم من عرفات إلى مزدلفة ، وجمعوا الحصى ، ثم انتقلوا إلى منى واستمروا في رمي الجمرات طوال أيام التشريق.

قال السيد أيمن عبد الموجود مساعد وزير التضامن الاجتماعي ورئيس بعثة حج المجتمع المدني ، إن الحجاج المتسرعين تم إرسالهم بنجاح إلى مكة المكرمة بعد أن انتهوا من رمي الجمرات بعد نهاية ثاني أيام التشريق والأيام الثانية. ثالث أيام التشريق لمن ليس في عجلة من أمره.

وأشار عبد الموجود إلى أن البعثة تقوم حاليا بإعداد خطة لتجميع الحجاج إلى المدينة المنورة ، لمن بدأوا رحلتهم من مكة وعددهم 1900 ، وتجميع باقي الحجاج إلى القاهرة لمن وصل إلى المدينة المنورة أولا ، و عددهم 1100 حاج.

وأكد عبد الموجود أن الحالة الصحية للحجاج جيدة دون وقوع إصابات بعد أن انتهى 50٪ منهم من رجم الجمرات مشيدا بالتنسيق مع السلطات السعودية لتسهيل عمل البعثة.

التعليقات