وزارة التجارة وغرفة الصناعة العربية الألمانية توقعان مذكرة لفتح مكتب إقليمي بالقاهرة

وقع نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة والسفير عبد العزيز المخلافي الأمين العام للغرفة العربية الألمانية للتجارة والصناعة مذكرة تفاهم بشأن افتتاح مكتب إقليمي للغرفة في مبنى الغرفة. الاتحاد العام للغرف الاتحادية بالقاهرة.

حضر مراسم التوقيع السفير خالد جلال عبد الحميد سفير مصر لدى ألمانيا والدكتور خالد حنفي الأمين العام لاتحاد الغرف العربية ووزير المفوض التجاري يحيى الواثق بالله رئيس جهاز التمثيل التجاري. حاتم العشري مستشار وزير الاتصال المؤسسي ، والوزير المفوض للتجارة ناصر حامد ، مدير إدارة أوروبا بالتمثيل التجاري ، ووزير التجارة المفوض عبد العزيز الشريف رئيس المكتب التجاري المصري ببرلين.

وقال الوزير إن هذه الاتفاقية التي مدتها 5 سنوات تأتي من إيمان حكومتي مصر وألمانيا بأهمية التعاون بين القطاع الخاص في البلدين والدور المهم للغرف التجارية والصناعية في خلق تواصل مباشر بين رجال الأعمال ورجال الأعمال. على الجانبين ، مشيرا إلى أن الغرض الأساسي من افتتاح هذا المكتب هو تمثيل الغرفة في الترويج التجاري والتعاون الاقتصادي بين مصر وجمهورية ألمانيا الاتحادية والدول المجاورة.

وأوضح جامع أن الغرفة ستقوم بعدد من الأنشطة من أجل تحقيق أهدافها منها التواصل مع المؤسسات المصرية المقابلة والجهات الحكومية ومجتمع الأعمال المصري لإنشاء قنوات اتصال على المستويين التجاري والاستثماري بين البلدين. لترتيب وتنظيم البعثات التجارية والاقتصادية من وإلى ألمانيا ، والأعمال المتعلقة بتلك الزيارات والبعثات ، وكذلك تقديم الخدمات للشركات ذات التمويل الألماني ، وتسهيل التواصل بينها وبين الجهات الحكومية ومجتمع الأعمال المصري من أجل تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية بين هذه الشركات ونظيرتها المصرية.

وأضاف الوزير أن الأنشطة التي ستقوم بها الغرفة تشمل أيضا تعزيز مشاركة الشركات في الفعاليات والمعارض والمؤتمرات التجارية والاقتصادية ، والتواصل مع جميع الجهات المعنية في هذا الصدد على المستويين المحلي والإقليمي ، والمساهمة في ترتيب وتنظيم مثل هذه الفعاليات. الأحداث والمشاركة فيها.

من جانبه أكد السفير عبد العزيز المخلافي الأمين العام للغرفة التجارية الصناعية العربية الألمانية أن توقيع هذه الاتفاقية يمثل نقطة انطلاق قوية لنشاط الغرفة في المنطقة العربية وخاصة مصر حيث هو أحد أهم الشركاء التجاريين والاقتصاديين لألمانيا في المنطقة ، مما يشير إلى اهتمام كبرى الشركات الألمانية العاملة في المنطقة. مجالات الاستثمار والتجارة من خلال العمل والتعاون مع الجانب المصري.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.