الري: رفع درجة الجاهزية لتوفير الاحتياجات المائية للمنتفعين في الصيف

عقد الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى الاجتماع الدورى بمقر الوزارة بالعاصمة الادارية الجديدة مع القيادات التنفيذية بالوزارة لمتابعة الموقف التنفيذى لمشروعات الوزارة وعملها بالوزارة. مختلف محافظات الجمهورية.

واستعرض عبد العاطي الموقف التنفيذي للخطة الاستثمارية للسنة المالية الحالية 2022/2021 ومخططات مقترح الوزارة للسنة المالية المقبلة 2023/2022 مؤكدا توفير الأموال اللازمة لتنفيذ جميع المشاريع التي تنفذها الدولة. وزارة لمواجهة تحديات المياه المختلفة ، من أجل تحسين إدارة الموارد المائية وتحديث نظام المياه في مصر.

كما استعرض د. عبد العاطي سير العمل في إدارات الري والصرف والميكانيك ، ووجههم بمواصلة رفع مستوى جاهزية كافة أجهزة الوزارة لضمان توفير الاحتياجات المائية لجميع المستفيدين خلال فترة الحاجة القصوى.

كما استعرض موقف أعمال تنقية الترع والمصارف ، للتأكد من قدرة شبكة المجاري المائية على توفير الاحتياجات المائية خلال فترة الاحتياجات القصوى القادمة ، بالإضافة إلى جاهزية محطات الرفع ووحدات الطوارئ المتنقلة في مختلف المحافظات للحفاظ على مستويات آمنة. في الترع والمصارف ، لمواجهة أي ازدحام في المجاري المائية ، ولتلبية الاحتياجات المائية للموسم. المقبل الزراعية.

وتم خلال الاجتماع استعراض الموقف التنفيذي للمشروع الوطني لتأهيل الترع. ووجه د. عبد العاطي بمواصلة بذل الجهود ومواصلة متابعة الأعمال المنجزة في جميع المحافظات مع مراعاة كافة المتطلبات والمعايير الفنية والتوجيه بالإسراع في تنفيذ أعمال تأهيل القنوات في مختلف المحافظات.

جدير بالذكر أنه تم الانتهاء من إعادة تأهيل القنوات بطول يصل إلى 5349 كم ، وجاري العمل على ترع بطول 3995 كم ، وتم توفير التمويل اللازم لإعادة تأهيل القنوات بطول 2706 كم ، ليصل إجمالي الأطوال التي يغطيها المشروع حتى تاريخه إلى 12050 كم ، وتم إعادة تأهيل 82 كم. كيلومترات من المساقي حتى الآن.

تمت متابعة الأعمال المنفذة في إطار المبادرة الرئاسية “الحياة الكريمة” ، حيث بلغت أطوال القنوات التي أعيد تأهيلها في مراكز الحياة الكريمة حوالي 2،274 كيلومتر ، وجاري العمل على إعادة تأهيل القنوات بأطوال. يصل إجمالي أطوال إعادة التأهيل في مركز الحياة الكريمة إلى 4017 كيلومترًا ، كما أنهت الوزارة تنفيذ (2) عمليتين للوقاية من مخاطر السيول في محافظتي المنيا وأسوان.

كما يجري تنفيذ عدد (4) عمليات أخرى للوقاية من مخاطر الأمطار الغزيرة بمحافظة الجيزة ، منها إنشاء بحيرات وحواجز وسدود وأحواض تهدئة ، فيما تم تشغيل (8) آبار جوفية تعمل بالطاقة الشمسية. تم الانتهاء من الفرافرة بمحافظة الوادى الجديد وتنفيذ اعمال الحماية لضفاف نهر النيل على طول نهر النيل. 420 متر بمركزي ملوي ودير مواس بمحافظة المنيا.

كما وجه عبد العاطي إلى تكثيف الجهود التي تبذلها الجهات الوزارية المعنية بالتنسيق مع وزارة الزراعة والبنك الأهلي والبنك الزراعي لتنفيذ مشاريع الري الحديثة في مختلف المحافظات ، مع الاستمرار في عقد المؤتمرات والندوات التوعوية في مختلف المحافظات. لعرض التجارب الناجحة في الري الحديث والتي ساهمت في تشجيع المزارعين على هذا التحول استحوذ على 1.40 مليون فدان خلال الفترة الماضية.

كما تمت متابعة الموقف التنفيذي والتعاقدي لمشاريع إعادة تأهيل المساقي وتحويلها إلى أنظمة ري حديثة في محافظة القليوبية. حتى الآن ، تم ترتيب تمويلات لإعادة تأهيل مجاري مائية بطول 250 كم ، وتم منح ومنح 247 كم ، وتم تنفيذ 41 كم حتى الآن. أما باقي الأطوال فهي حسب الخطة الزمنية المحددة ، وفيما يتعلق بمشاريع تحويل أنظمة الري الحديثة.

وقدم 24602 مستفيد إقرارات بالموافقة على تنفيذ مشاريع تحويل الري الحديث في أراضيهم بمساحة إجمالية 20292 فدان.

وشدد على استمرار المتابعة الدورية للعمل لضمان سرعة التنفيذ بالتزامن مع ضمان أعلى معدلات الجودة وحل أي معوقات قد تواجه التنفيذ في الوقت المناسب.

واستعرض د. عبد العاطي موقف حملات الإزالة الكبرى الجارية في مختلف المحافظات ، ووجه كافة الجهات المعنية بالوزارة بمواصلة بذل الجهد والتأكيد على جاهزية كافة المعدات اللازمة لتنفيذ الإزالة ، بالتنسيق الكامل مع الأمن. الخدمات والوكالات الإقليمية ووكالات الدولة المختلفة.

وأوضح أن أجهزة الوزارة تعمل على مدار الساعة وأثناء الإجازات الرسمية لمواجهة هذه التجاوزات مهما كان حجمها أو مرتكبها بهدف الحفاظ على نهر النيل وضمان حسن إدارة وتشغيل شبكة المياه وحماية ممتلكات الدولة. حيث تمت إزالة أكثر من 58 ألف مخالفة في مختلف المحافظات على مساحة حتى الآن. 8.50 مليون متر مربع.

الإجراءات التي اتخذتها وتنفذها الوزارة للتعامل مع ظاهرة ارتفاع منسوب المياه في بحيرة وادي مريوط بمحافظة الإسكندرية والتي تحدث خلال بعض أشهر العام ، وإجراءات الحفاظ على مستويات آمنة في البحيرة لحماية جسر محور إعادة الإعمار و كما تم استعراض منطقة غرب الإسكندرية من الغرق. قامت وزارة الميكانيكا والكهرباء مؤخراً بتركيب (10) وحدات طوارئ من الديزل والكهرباء في موقع الثروة السمكية بوادي مريوط على ضفة النوبارية الغربية.

كما نفذت الهيئة المصرية العامة لمشروعات الصرف أعمال تجريف مصرف النوبارية الغربية بموقع محطة الثروة السمكية للمساهمة في خفض منسوب المياه ببحيرة مريوط التي تستقبل مياهها على مصرف النوبارية الغربي بالتنسيق مع وزارة الزراعة والثروة السمكية. الجهات المعنية وهيئة الثروة السمكية وشركة الإسكندرية لتوزيع الكهرباء.

كما تم استعراض موقف الأعمال التي قامت بها الوزارة لتطوير بحيرة المنزلة ، حيث نفذت الوزارة أعمال حماية لعدد (3) آبار لحمايتها من الطمي وإبقائها مفتوحة بشكل دائم ، مما يسمح باستمرار حركة المياه بين البحر الأبيض المتوسط. وبحيرة المنزلة التي تعمل على تحسين جودة المياه في البحيرة. تنمية الثروة السمكية وتأمين فرص عمل لعدد كبير من الصيادين وتحسين دخولهم.

موقف المشروعات التي تنفذها الهيئة المصرية العامة لمشروعات الصرف ، ومشروعات التوسعة في إعادة استخدام المياه ، مثل مشروع محطة البقار ومحطة الحمام ، مما يساهم في سد الفجوة المائية ومواجهة التغيرات المناخية وتقليل التداخل. من مياه البحر بالمياه الجوفية في الدلتا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.