مدير مباحث المصنفات: البيتكوين أدت إلى تبادل كبير فى البيانات

قال اللواء عاصم الشريف ، مدير الإدارة العامة لمباحث المصنفات الفنية وحماية الملكية الفكرية ، إن الإنترنت أصبح يتدخل في جميع مناحي الحياة.

وأضاف اللواء عاصم الشريف أنه مع التطور التكنولوجي الكبير ، وصل ما يسمى بـ “الواقع الافتراضي” إلينا ، لكن هناك حاجزًا كبيرًا بين الواقع الافتراضي والواقع الحقيقي ، مما أدى إلى إنتاج واقع جديد ، وهو الواقع المعزز مؤكدا أن الواقع الافتراضي يساعد على ارتكاب الجرائم.

وأوضح أن وسائل الدفع الطبيعية لم تكن قادرة على تلبية العملات الافتراضية ، ما دفعها للتطور بشكل كبير حتى كان هناك بحث عنها.

وأشار مدير تحقيقات الأشغال إلى أنه بمجرد ظهور العملات الافتراضية ، وأبرزها عملة البيتكوين ، أدى ذلك إلى تبادل كبير للبيانات ، ومعظم التعاملات على هذه العملات تتم من خلال جرائم إلكترونية.

صرح مدير تحقيقات الأشغال أن معظم دول العالم لديها تحفظات على استخدام العملات الافتراضية ، وفي مصر تم تجريم التعامل مع هذه العملات.

وأكد أن التعدين العشوائي لهذه العملات سيؤثر بشكل كبير على الأمن القومي والبنية التحتية ، وأبرزها شبكات الكهرباء.

وقال إن المجرمين يلجأون لهذه العملات المشفرة لصعوبة تعقبها على عكس العملات التقليدية التي يمكن تعقبها من خلال البنوك أو المحافظ الإلكترونية.

جاء ذلك خلال ندوة نظمتها وزارة الداخلية بعنوان “الأمن السيبراني أحد أبعاد الأمن القومي المصري” بمركز أبحاث أكاديمية الشرطة.

التعليقات