اليوم.. محاكمة المتهم بالاستيلاء على أموال تابعة لبنك مصر

تواصل محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمجمع محاكم التجمع الخامس ، اليوم الأربعاء ، النظر في الجلسة الثانية لمحامي متهم بالتزوير في مستند رسمي لحجز أموال من بنك مصر للمعاملات الإسلامية فرع المعادي والبالغة 520 ألف. جنيه أو رطل للوزن.

وتعقد الجلسة برئاسة المستشار علاء الدين سليمان شوقي رئيس المحكمة وعضوية المستشارين عماد الدين عيسى الخولي ومصطفى حسن أبو قرة رئيس محكمة استئناف القاهرة. وأمانة محمد طه وعبد المسيح فيل.

كشف أمر إحالة المتهم إلى محكمة الجنايات أنه ارتكب جريمة تزوير في مستند شركة مساهمة ، وهو إيصال إيداع منسوب إلى بنك مصر للمعاملات الإسلامية فرع المعادي ، عن طريق المصطنعة. وذلك بإنشائه وفق نظرائه الصحيحين بوضع عليه البيانات المراد إثباتها وهي أرقام وحروف بمبلغ خمسمائة وعشرين ألف جنيه بالإضافة إلى ساعة للإيداع البنكي مخالفًا للحقيقة ، وينسبه خطأً. إصدارها لتلك السلطة ، واستغل المحرر لما تم تزويره من أجل التذرع بما كتب فيه بإرساله إلى الضحية صلاح الدين حسين من هاتفه الخلوي ليثبت خلافًا للحقيقة وديعة بنكية لـ مبلغ المال المتفق عليه بينهما في حساب الضحية في البنك كما هو مبين في التحقيقات.

وأكد أمر الإحالة أن المتهم تمكن من الاستيلاء على الأموال التي يملكها المجني عليه وذلك بالاحتيال لسرقة جزء من ثروته باستخدام أساليب احتيالية من شأنها أن تخدعه في وجود واقعة مزورة في صورة حقيقية عن طريق إرساله إليه. الوثيقة المزورة موضوع الاتهام بأنها صحيحة مخالفة لحقيقة “إيداع بنكي لمبلغ من المال”. وقيد مبلغ خمسمائة وعشرين ألف جنيه في حساب المجني عليه في بنك مصر للمعاملات الإسلامية ، وبهذه الطريقة استطاع مصادرة النقود.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.