«بنتى أدّبحت وإحنا بننزف».. والد نيرة يكشف مفاجآت جديدة حول كواليس الجريمة

كشف أشرف عبد القادر والد نيرة أشرف ضحية حادثة جامعة المنصورة ، عن حالته النفسية بعد وفاة ابنته ، خلال تصريحات لبرنامج “يحدث في مصر” ، المذاع على قناة إم بي سي مصر.

وأكد ، خلال تصريحاته ، أنه لا ينام ولا يأكل ، وأن ابنته دائما أمام عينيه ولا يمكنه نسيانها.

وأضاف أشرف عبد القادر: “كتبنا 4 محاضرات في مركز الشرطة ضد المتهمين ، قبل مقتل ابنتي ، وساعد المتهم ابنتي في عام 2020 ، أثناء دراستها ، وبعد ذلك كان يتابعها دائمًا”.

وقال والد نيرة ، أحد ضحايا حادثة جامعة المنصورة ، “لم أستطع أن أتخيل أن الأمر يرقى إلى القتل” ، مؤكداً أن أول لقاء لنيرة بالمتهم كان أثناء مساعدتها في بحث علمي.

وتابع “المتهم هدد نايرا أكثر من مرة لكنها لم تأخذ الأمر على محمل الجد. المتهم خان ابنتي من ظهرها ، وكفى بالله وهو خير الوكيل فيه”.

وتابع: “لا أريد شيئاً من الدنيا غير حق ابنتي. ابنتي ذبحت ونحن من نزف الآن ، وأمها تموت حزناً ، وسأعزي فقط ابنة يوم القيامة “.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.