أسعار الفاكهة اليوم الثلاثاء للمستهلك تحافظ على ثباتها.. «بقت بكام»

استقرت أسعار الفاكهة اليوم الثلاثاء 21 يونيو 2022 بين البائعين على المستهلك ، وتشهد الفترة الحالية ظهور أصناف جديدة ، ويتوافد المواطنون خلال هذه الفترة على المجمعات الاستهلاكية لشراء احتياجاتهم.

وحرصا من “مصر 2030” على توفير الأسعار الفورية واليومية للفاكهة للمستهلك بالرغم من اختلافهم من منطقة إلى أخرى. بحسب أسواق للمعلومات ، جاء على النحو التالي:

أسعار الفاكهة اليوم للمستهلك

أسعار البرتقال

سجل سعر البرتقال البلدي 6 جنيهات للكيلو.

أسعار البطيخ

سجل سعر البطيخ 5 جنيهات للكيلو.

سعر الكركديه الأسواني

وسجل سعر الكركديه أسوان 85 جنيها

أسعار الخوخ

سجل سعر الدراق 10 جنيهات للكيلو.

سعر الليمون

سعر الليمون البلدي 20 جنيها للكيلو.

أسعار التفاح

سجل سعر كيلو التفاح المستورد 35 جنيها.

أسعار الجوافة

كان سعر الجوافة حوالي 20 جنيها للكيلو.

أسعار الفراولة

كان سعر الفراولة حوالي 8 جنيهات للكيلو.

أسعار التين الرق

كان سعر التين البرشومي حوالي 9 جنيهات للكيلو.

أسعار الشمام

كان سعر الكنتالوب حوالي 8 جنيهات للكيلو.

أسعار الحرناكش

كان سعر الهرنكش حوالي 30 جنيها للكيلو.

أسعار البرقوق

سعر كيلو البرقوق 35 جنيهاً.

أسعار الكيوي

وكان سعر كيلو الكيوي 40 جنيها.

أسعار الموز

سعر كيلو موز 14 جنيهاً.

أسعار الزنجبيل

وكان سعر كيلو الزنجبيل 160 جنيهاً.

عنب أحمر

سعر كيلو العنب الأحمر 15 جنيها.

العنب المستورد

سعر كيلو العنب الأبيض 13 جنيها.

مشمش

سعر كيلو المشمش 13 جنيها.

تفاح بلدي

سعر كيلو التفاح المحلى 15 جنيها.

تحرص الدولة على ضبط أسعار الفاكهة في سوق الترانزيت. ولضمان عدم التلاعب بالأسعار ، أكد وزير الزراعة واستصلاح الأراضي في تصريحات سابقة أن معدل الصادرات الزراعية المصرية بلغ نحو 5 ملايين و 640 ألفًا و 144 طنًا من المنتجات الزراعية خلال العام الماضي 2021 ، لافتًا إلى أن ذلك المعدل يحدث لأول مرة ولم يحدث حتى قبل جائحة كورونا.

وأشاد وزير الزراعة بجهود المنتجين والمصدرين والمزارعين المصريين الذين تمكنوا من الاهتمام بجودة المحاصيل ، وتطبيق جميع المواصفات القياسية الدولية والعمل في ظل ظروف جائحة كورونا ، وتحقيق هذا الرقم القياسي للصادرات الزراعية على الرغم من – ارتباك حركة النقل والتجارة الدولية موضحا أنه في حال ارتفاع أسعار الفواكه والخضروات يجب ترشيد الاستهلاك. وتقليل كميات البضائع ، ولكن في حالة حدوث انخفاض في بعض المحاصيل ، من الضروري الاستفادة من هذه الفرصة وتخزين المنتجات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.