حقيقة وفاة الشاب المنتحر بعد قفزه من أعلى كوبري جامعة المنصورة

أعلن مصطفى محمد ، عم الشاب الذي قفز من أعلى جسر جامعة المنصورة ، صباح اليوم ، عن وفاة ابن أخيه أثناء محاولته إنقاذه داخل مستشفى جامعة المنصورة.

وطالب عم الشاب ، عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” ، الدعاء لابن أخيه بالرحمة والمغفرة ، وعلى الفور تعامل العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع التدوينة.

يذكر أن مصطفى كتب تدوينة على صفحته على فيسبوك قبل وفاته ، يؤكد فيها أنه انتحر دون إبداء الأسباب.

لكن كلماته الأخيرة تكشف عن وجود خلافات بينه وبين والده ، حيث كتب مصطفى توكل: “أنا أراك وأنت بخير .. ووالداي ليسا في جنازتي أرجوك”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.