مصر تطلق استراتيجية لتنمية صناعة السيارات.. ورجال أعمال يشيدون بالقرار

أطلقت مصر استراتيجية تعمل على تطوير صناعة السيارات لجذب وزيادة الاستثمارات الأجنبية الكبرى لإقامة مشروعات لتصنيع السيارات والصناعات التي تغذيها في المنطقة الصناعية بشرق بورسعيد.

ويؤدي ذلك إلى زيادة واردات السيارات ، والتي تبلغ قرابة 4 مليارات دولار سنويًا ، بالإضافة إلى تصدير السيارات من مصر إلى الأسواق الأفريقية وفقًا لاتفاقيات التجارة الحرة.

من جانبهم أشاد عدد كبير من رجال الأعمال بأهمية هذه الاستراتيجية التي تهدف إلى جذب وزيادة الاستثمارات الأجنبية الكبرى لإقامة مشاريع على أرض الواقع.

وكانت الحكومة قد أعلنت عن إعداد إستراتيجية لتطوير صناعة السيارات في عام 2016 ، لكن لم يتم الإعلان عن مسودات الاستراتيجية رسميًا ، ولكن تم عقد عدة اجتماعات مع مجتمع الأعمال لمناقشة العوامل المحفزة لتشجيع الاستثمار.

من جانبه قال رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي إن استراتيجية صناعة السيارات تسهل الإفراج الجمركي من خلال تعديل قانون التعرفة الجمركية.

وأوضح أن الاستراتيجية تعمل على إنشاء مجلس أعلى لصناعة السيارات ومنح حوافز تصل إلى 50 ألف جنيه للسيارات الكهربائية النظيفة لتشجيع هذه الصناعة.

وأشار مدبولي ، خلال تصريحات صحفية ، إلى أنه سيتم إنشاء 3000 نقطة شحن مبدئيًا لشحن السيارات الكهربائية.

التعليقات