وزارة النقل توقع مذكرة تفاهم مع الشركة الوطنية لإدارة الموانئ

وقعت وزارة النقل مذكرة تفاهم مع الشركة الوطنية لإدارة الموانئ (احدى شركات مجموعة القلعة) للتعاون في إعداد وإنشاء البنية الفوقية وإدارة وتشغيل محطتين ، الأولى محطة الصب غير النظيف بالدخيلة. الميناء والثاني هو محطة لمناولة وتخزين البضائع العامة والصب الجاف في ميناء السخنة.

عن الجانب الأول الفريق كامل الوزير – وزير النقل ، ومن الجانب الثاني اللواء أ. ماجد أحمد فرج – رئيس مجلس إدارة الشركة. أقيم حفل التوقيع في مقر وزارة النقل بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وأكد وزير النقل أن هذا التوقيع يأتي في إطار توجيهات فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي ، رئيس الجمهورية ، لجعل مصر مركزًا عالميًا للتجارة واللوجستيات ، وتطوير جميع الموانئ المصرية ، وتحديثها وتطويرها. البنية التحتية للموانئ ، على غرار الأنظمة المعمول بها دولياً ، من خلال إنشاء محطات متخصصة بمواصفات بيئية وفق المعايير الدولية ، وتعظيم مشاركة القطاع الخاص في المشاريع الكبرى.

مشيراً إلى أن مشروع إنشاء محطة الصب غير النظيفة خلف رصيف 90 بميناء الدخيلة تبلغ تكلفته الإجمالية 1.6 مليار جنيه ، ويتكون من رصيف 540 م بطول 16 م وعمق 16 م ومساحة أرضية 188000 م. م 2 ، وستكون قادرة على استقبال سفينتين بطول 240 م ، علما أن المشروع يهدف إلى زيادة الطاقة الاستيعابية لمناولة وتخزين بضائع الصب غير النظيفة في ميناء الدخيلة بنحو 2.5 إلى 3 مليون طن سنويا ، وفقا لأعلى المعايير البيئية. المعايير وبطريقة تحد من التلوث الناتج عن تداول هذه الأنواع من البضائع.

وأوضح الوزير أنه فيما يتعلق بمشروع محطة لمناولة وتخزين البضائع العامة والصب الجاف بميناء السخنة ، فإنه يأتي في إطار المخطط العام للميناء الذي تم وضعه ليواكب أحدث الموانئ العالمية. لتتناسب مع أحدث الموانئ العالمية وليكون من أكبر وأجمل وأفضل موانئ البحر الأحمر على الإطلاق ، لخدمة حركة التبادل التجاري بين جنوب وشرق آسيا وجنوب وغرب أوروبا وشمال إفريقيا ، حيث يقع على مسار أكبر وأهم خطوط التجارة الدولية بين الشرق والغرب ، وسيقدم الميناء جميع خدمات السفن.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.