التخطي إلى المحتوى

شهدت منطقة القبوطي الجديد بمحافظة بورسعيد ، اليوم الجمعة ، حريقًا هائلاً اندلع في مزرعة دواجن ورؤوس مواشي وجواميس.

تلقت إدارة الحماية المدنية ببورسعيد بلاغاً عن اندلاع حريق في حظائر القبوطي الجديدة بالحي الجنوبي. وعلى الفور هرع فريق بقيادة العقيد هاني المهدي رئيس إدارة الإطفاء وتمكن من الوصول بعد دقائق من النبأ.

وصل رجال الإطفاء إلى المدينة ، وكانت ألسنة اللهب تتصاعد من الحظيرة ، وغطى الدخان السماء. ووجد رجال الإطفاء أن الحريق اندلع في إحدى غرف الحظيرة ، في وقت كاد أن يتجاوز الغرف والحظائر المجاورة ، مما أسفر عن مقتل الآلاف من المواشي والدواجن.

تعاملت الحماية المدنية مع الحريق من خلال 5 سيارات إطفاء ، وتمكنوا من محاصرة النيران في الغرفة التي كانت تستخدم لتربية البط ، وأنقذت المنطقة من كارثة ، وسط حالة من الرعب التي أصابت الأهالي.

من جانبهم أشاد أهالي المنطقة الجنوبية من مربي المواشي والدواجن بجهود واحتراف رجال الحماية المدنية ، مؤكدين أنه بدون سرعة وصول ودفع عدد كبير من السيارات والتعامل المهني ، فإن المنطقة والناس ، كانت الماشية والحظائر قد تحولت إلى رماد.

وتلقى اللواء حسني عبد العزيز مدير أمن بورسعيد بلاغاً بالحادث ، ووجه على الفور بتشكيل فريق تحقيق جنائي للوقوف على أسباب الحريق ، على أن تحقق النيابة العامة في الواقعة.

وكشفت التحقيقات الأولية أن الحريق جاء نتيجة قيام المربي بإنشاء نظام تدفئة للدواجن باستخدام اسطوانات ومعدات أخرى ، مما تسبب في نشوب حريق ، ونفوق ما يقرب من 1000 بطة.

وفتش فريق من النيابة العامة موقع الحريق ، وجاري حصر الأضرار ، وسماع أقوال شهود العيان ، لاستكمال التحقيقات في الواقعة.

قد يهمك أيضاً :-

mersin eskort - escort - supertotobet - betpot - betwinner -
makrobet
-
monobahis
-

handikap

-

betist

- skybet - casino maxi