التخطي إلى المحتوى

تصدرت فتاة اسمها آمنة رمضان صيحات مواقع التواصل الاجتماعي بعد ظهورها في مقطع فيديو وهي تغني في أحد المطاعم ، لكن اللافت أن صوتها جذب انتباه رواد مواقع التواصل الاجتماعي لقوتها وقدرتها على الغناء.

من جهته ، قال الملحن حلمي بكر إنه بلا شك أعجب بموهبة آمنة الغنائية ، لكنه يعتقد أنها بحاجة إلى دعم نفسي وتوجيه فني صحيح حتى تتمكن من الغناء دون أخطاء ، مبينًا أنه يريد نصحها باتباع نظام غذائي. لتصبح نحيفة إلى حد ما حتى لا يصبح جسدها عقبة أمامها في المستقبل ، مضيفة: “الصوت القوي الحلو والعطاء الذي تسمعه وتثني عليه ، لكن للأسف نحن في زمن العين تحت سيطرة الأول”. وعلى المغنية أن تلين جسدها ، وأتمنى التوفيق لأمينة وأن تستمع إلى هذه النصائح وأتوقع أن يكون لها مستقبل باهر “.

وأضاف أنه يحب تشجيع الشباب والفتيات الهاربين لإبراز موهبتهم التي تستحق التشجيع فعلاً ، لافتاً إلى أنه يريد أن يقدم لأمينة رمضان من يساعدها نفسياً ويوجهها ويعرضها بطريقة تليق بها. لها وموهبتها.

وحول رأي بكر في سوق الموسيقى حاليا ، أكد أنه يرى الموسيقى في تدهور كبير ، مشيرا إلى أن الأغنية لم ترتفع كما كانت في السابق بسبب تدهور سوق الموسيقى خلال الفترة الحالية. أيها الناس ، ابقوا ، يقولون إنني لا أفهم ، وفكروا في كلامي ، هذا جيد “.

وكان الملحن والموسيقي حلمي بكر قد هاجم ما تقدمه حاليا بعض الفرق باسم الفن والغناء مما أفسد الذوق العام قائلا: “انتقلنا من عالم الحبوب المخدرة إلى عالم حبوب الغناء”.

وأشار خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في قصر السينما تحت عنوان “إشكالية العلاقة بين الفن وحرية الإبداع” إلى أن نقابة المهن الموسيقية تلعب دورها وفق القانون لإصلاح الشكل العام للغناء ، حماية الذوق العام والمحافظة على الكلمة.

قد يهمك أيضاً :-

mersin eskort - escort - supertotobet - betpot - betwinner -
makrobet
-
monobahis
-

handikap

-

betist

- skybet - casino maxi