التخطي إلى المحتوى

خاض فريق ريال مدريد الإسباني، اليوم الجمعة، رابع تدريباته هذا الأسبوع، وفي الران واصل الثلاثي فيدي فالفيردي، رودريجو جويس وماريانو دياز، التدرب على الهامش وداخل صالة الألعاب الرياضية للتعافي من إصاباتهم.

وكان رودريجو جويس قد تعرض لإصابة في العضلة الخلفية للفخذ الأيسر قبل تسعة أسابيع في ملعب إلتشي بهدفين مقابل هدف، بينما عانى لاعب الوسط الأوروجوياتي من آلام في الركبة بعد الفوز في مباراة الكلاسيكو أمام الغريم التقليدي برشلونة بهدفين مقابل هدف أيضًا يوم 24 أكتوبر الماضي.

كما يواصل الدومينيكاني ماريانو دياز تعافيه من الإصابة التي ألمت به في الأنف خلال مواجهة إلتشي، الأولى له في الموسم، ليتعرض على اثرها لجراحة، ليشارك في جزء من المران.

اقرأ أيضًا: نجم آرسنال السابق ينصح هازارد بمغادرة ريال مدريد واللعب في نيوكاسل

من جانبه تدرب داني سيبايوس داخل صالة الألعاب الرياضية لمواصلة التعافي من اصابته في الكاحل، والتي تعرض لها خلال مواجهة إسبانيا ضد مصر في أولمبياد طوكيو يوم 22 يوليو الماضي.

وغاب عن المران الذي قاده المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي 12 لاعبا دوليا انضموا لمعسكرات منتخب بلادهم.

ويستعد ريال مدريد لمواجهة غرناطة خارج أرضه يوم الأحد 21 نوفمبر الجاري، علما بأنه يحتل وصافة الليجا برصيد 27 نقطة وبفارق نقطة خلف ريال سوسيداد المتصدر والذي يمتلك مباراة اكثر.

وفي برشلونة أصبح كل من جيرارد بيكيه وسيرجي روبرتو وبيدرو جونزاليس «بيدري» في المرحلة النهائية من فترة تعافيهم كل من إصابته بهدف اللحاق بمباراة الديربي المقررة أمام إسبانيول في 20 نوفمبر الجاري والتي ستكون الأولى تحت إمرة تشافي هيرنانديز كمدرب للفريق الكتالوني.

وتدرب الثلاثي في مران برشلونة اليوم الجمعة، لكنهم لم يشاركوا في التدريبات الجماعية.

وكان اللاعبون الذين شاركوا من الفريق الأول، بانتظار عودة الدوليين الـ11 الذين تم استدعائهم لمنتخبات بلادهم، هم نيتو ومينجيزا وأومتيتي وريكي بويج ولوك دي يونج وأليكس كويادو.

كما شارك في المران لاعبي الرديف جوردي إسكوبار ونيلز مورتيمير وزكرياس جيلان إلى جانب لاعب وسط الناشئين خيسوس ألبا.

وسيمنح المدير الفني الجديد تشافي راحة للاعبيه المتاحين في عطلة نهاية هذا الأسبوع، وبذلك لن يعود البرسا للتدريبات قبل يوم الاثنين المقبل.