التخطي إلى المحتوى

حسم التعادل السلبي مباراة المصري البورسعيدي ضد سموحة والتي جمعتهما، مساء اليوم الإثنين، بمسابقة الدوري الممتاز.

وأقيمت مباراة المصري البورسعيدي ضد سموحة على استاد برج العرب بالإسكندرية في الجولة الثانية من الدوري الممتاز للموسم الجديد “2021-2022”.

وبدأ المصري المباراة بتشكيل مكون من” في حراسة المرمى أحمد مسعود، كريم العراقي، عمرو موسى، أحمد علاء، أحمد شديد قناوي، فريد شوقي، حسن علي، محمد عنتر، إلياس الجلاصي، زياد فرج، أوستن أموتو”.

وجاء تشكيل سموحة كالتالي: “في حراسة المرمى الهاني سليمان، بيكهام – رجب نبيل – محمود عزت – محمد شكري، محمود عبدالحليم، حسين فيصل، محمود كناريا، صديق كالابا، أمير عادل، مروان حمدي”.

ودخل الفريقان مواجهة اليوم من أجل تحقيق الفوز وحصد الثلاث نقاط لتعويض تعادلهما في الجولة الأولى أمام الاتحاد السكندري وغزل المحلة.

وبدأت الخطورة من جانب سموحة عن طريق محمد شكري والذي نفذ كرة عرضية في الدقيقة 8 ولكن نجح دفاع المصري في إبعاد الكرة عن المرمى.

وسجل سموحة هدفاً في الدقيقة 17 في شباك المصري ولكن تم إلغاءه بعد اللجوء إلى تقنية الفيديو والتي أكدت على وجود تسلل على صديق كابلا مهاجم الفريق.

واستمرت محاولات وسيطرة الفريق السكندري على مجريات الشوط الأول ولكن لم يستطع هز شباك منافسه المصري البورسعيدي.

وشهدت الدقيقة 42، إلغاء هدف آخر لسموحة عن طريق الحكم المساعد بداعي التسلل أيضا.

وفي الشوط الثاني، لم يتغير الوضع كثيراً وغابت الفرص التهديفية، واكتفى الفريقان بنتيجة التعادل للمباراة الثانية على التوالي بالموسم الجديد، ليحصل كل منهما على نقطة واحدة.

وبذلك يفشل كل من سموحة والمصري في تحقيق الانتصار بالموسم الجديد بالدوري الممتاز حتى الآن، ليرفع كل منهما رصيده للنقطة الثانية بالمسابقة في المركزين الحادي عشر والثاني عشر بجدول الترتيب.

وكان المصري البورسعيدي افتتح الموسم الجديد “2021-2022” بالتعادل مع غزل المحلة بنتيجة 1-1، كما تعادل أيضا سموحة مع الاتحاد السكندري بنتيجة 4-4.