التخطي إلى المحتوى

سقط ريال سوسيداد في فخ التعادل أمام أتلتيك بيلباو بنتيجة 1-1 في المباراة التي جمعتهما، مساء اليوم الأحد، بمسابقة الدوري الإسباني.

وأقيمت مباراة ريال سوسيداد ضد أتليتك بلباو على ملعب “أنويتا” ضمن منافسات الجولة الـ12 لمسابقة الدوري الإسباني للموسم الجاري “2021-2022”.

ودخل سوسيداد المباراة من أجل استعادة صدارة الدوري الإسباني والتي تشتعل يوماً بعد الآخر مع ريال مدريد وإشبيلية.

وكانت بداية اللقاء رائعة بالنسبة لسوسيداد والذي وصل بأكثر من كرة إلى مرمى أتلتيك بيلباو من أجل التقدم بأولى الأهداف.

وأتيحت فرصة خطيرة لأصحاب الأرض في الدقيقة 19 عن طريق ألكسندر إيزاك والذي سدد كرة قوية ولكن أخرجها أوناي سيمون حارس بيلباو إلى ركنية.

ولم يشهد الشوط الأول أي أهداف من جانب الفريقين، رغم الخطورة التي شكلها ريال سوسيداد ولكن بدون هز الشباك.

استمر سوسيداد في محاولاته حتى احتسب له حكم المباراة ركلة جزاء في الشوط الثاني، ليسجلها ألكسندر إيزاك ببراعة في شباك أتلتيك بيلباو وذلك في الدقيقة 58.

وتراجع ريال سوسيداد للخلف واعتمد على الطريقة الدفاعية من أجل تأمين الهدف الذي سجله في الشوط الثاني.

بينما حاول أتلتيك بيلباو في إدراك التعادل وكان قريباً من التسجيل لولا تألق الحارس أليكس ريميرو الذي دافع عن مرماه بقوة.

وشهدت الدقائق الأخيرة أحداثاً مثيرة، حيث أشهر حكم المباراة البطاقة الحمراء في وجه إينيجو مارتينيز لاعب أتلتيك بيلباو.

أتلتيك بيلباو يخطف تعادلاً قاتلاً أمام ريال سوسيداد في الدقيقة 90+2

وفي الدقيقة 90+2، نجح أتلتيك بيلباو في خطف هدف التعادل بالوقت القاتل عن طريق إيكار مونياين، ليحرم ريال سوسيداد من الفوز في الدقائق الأخيرة.

وانتهت المباراة بالتعادل الإيجابي 1-1، ويفشل ريال سوسيداد في الحفاظ على تقدمه ويفقد نقطتين ثمينتين في صراع الصدارة، بينما نجح بيلباو في خطف نقطة ثمينة بالدوري الإسباني.

وبهذه النتيجة، يرتقي ريال سوسيداد لصدارة الدوري الإسباني برصيد 25 نقطة وبفارق نقطة واحدة عن ريال مدريد وإشبيلية والذي يتبقى لكل منهما مباراة مؤجلة بالليجا.

بينما رفع أتلتيك بيلباو رصيده للنقطة الـ18 في المركز الثامن بجدول ترتيب الدوري الإسباني، علماً بأنه من الفرق التي خاضت 11 جولة فقط حتى الآن.

وكان ريال مدريد فاز على إلتشي بهدفين مقابل هدف في المباراة التي جمعتهما، أمس السبت، بالجولة الـ12 لمسابقة الدوري الإسباني، كما انتصر إشبيلية أيضا على أوساسونا بنتيجة 2-0.