التخطي إلى المحتوى

كتب- أحمد عزام :

اعلن منذ قليل تحالف قوي الحرية والتغيير في السودان عن رفضة لأي تشكيل عسكري يحكم البلاد، وتأكيدة علي أن دور القوات المسلحة ما هو الا الانحياز للشعب وليس التسلط علية.

كما أكد التحالف في المؤتمر الصحفي الذي عقد أعلان رئيس المجلس العسكري في السودان عوض بن عوف النزول من منصبة امس الجمعة، علي ان “الشعب عبّر عن إرادته التي لا تقهر”.

وقد طالب المجتمعون في ذلك المؤتمر علي قيام دولة ديمقراطية،وذلك لتحقيق نجاح الانتفاضة كما دعوا لتصفية أركان النظام الشمولي الذي حكم لمدة 30 عام.

كما شدد جميع المجتمعون على استمرار الثورة نظرا لأن “أذرع نظام البشير ستقاتل بكل قوة للحفاظ على مكاسبها”، يذكر ان عوف قد تنازله عن منصبه امس،كما أمر الرئيس الجديد للمجلس، عبدالفتاح البرهان بإطلاق سراح جميع الضباط الذين حموا المتظاهرين.