التخطي إلى المحتوى

صور عيد الأم 2020 أحلي مع .. عيد الأم هو احد الأعياد التي يهتم بها الأفراد على مستوى العالم وليس الوطن العربي فقط فقد بدأت الفكرة مع مطلع القرن العشرين وهو يعد وسيلة من وسائل التعبير عن أهمية الأم واهميه الدور الذي تقدمه بالنسبة لأطفالها ولعائلتها وهو كنوع من أنواع التكريم للام في كل مكان وظهر عيد الأم مع رغيبة العالم الغربي وعدد من المفكرين الأوروبيين بعد ان لمسوا ظاهرة إهمال الأطفال والأبناء لا مهاتهم ولا يراعوهم حق الرعاية لذلك ابتكروا عيد الأم وهو يوم في السنة نكرم فيه كل أمهات العالم ونحاول ان نرد ولو جزء صغير مما يقدمونه لنا واعترافنا العرفان بالجميل.

تاريخ عيد الأم

يعود عيد الأم إلى اصل أمريكي ولا يمت باي صلة بأعياد الأمهات في باقي العالم التي تعود لبعض الحضارات مثل اليونانية “كوبيلي” أو الرومان “هيلاريا” حيث عبد الرومان واليونانيين الأم في حضاراتهم وخصصوا لها معابد للتعبد ولكن عيد الأم بشكله الحالي يعود إلى فكر أمريكي .

من أين أتى مسمى “عيد الأم”

أتى المسمة من الجمعية الدولية للام “أنا جارفيس” عام 1912 وأتى المسمى بالمفرد وليس جمع حتى لا يتم جمع الأمهات جميعها تحت نفس المسمى “عيد الأمهات” لكن “عيد الأم” ليدل على كل ام في كل مكان في العالم وتم اعتماده كعيد رسمي في عهد الرئيس الأمريكي “ويلسون” واستخدمه العديد من الرؤساء بعد ذلك في حملاتهم الإعلانية أثناء الانتخابات.

عيد ألام 2020 في مصر

أول من فكر في الاحتفال بعيد الأم في مصر كان المفكر المصري “على أمين” مؤسس جريدة “أخبار اليوم” بجانب أخيه “مصطفى أمين” حيث بدأت الفكرة على مقاله كتبها ونشرها في الجريدة لتلاقى ترحيب كبير من جميع الأوساط وتم اعتماد يوم 21 من مارس كعيد للام في مصر والدول العربية.

صور عيد الأم 2020 أحلي مع

رسائل عيد الأم 2020

“أمي في لحظة تشعرين أنّكِ شخص في هذا العالم بينما هناك شخص يشعر أنّك العالم بأسره، مهما كانت النعم جميلة تظل أمي أجملها”.

” أمي إن كانت النساء أبيات شعر فانت يا غالية نَص القصيدة، كل عام وأنت أبجدية الحب السامي”، ” أمي من لي بهالدنيا غيرك أشكي له وأبث له همومي! كثر الله خيرك مالية أفراحي بيومي، كل عام وأنتِ بألف خير يا أمي”.

“كل عام وأنت كل صباحاتي، كل عام وأنت أجمل ما في حياتي، كل عام وبقاؤك بجانبي أغلى أمنياتي، ليس في العالم وسادة أنعم من حضن الأم. كنزي الحقيقي هو أمي. الأم هي التي تعطي ولا تنتظر أن تأخذ مقابل العطاء”.

“لأمي حب لا يُحكى ولا يُكتَب. يكفيني في هذا العالم الكئيب أن أحمل في داخلي دم أمي. لا يهمني من تفاصيل العيد شيء سوى سعادة أمي. هي الرحمة في كف حنون، الأم نبراس عطاء لا يفتر”، ” تلك الوحيدة هي الجميع هي الحياة بأكملها؛ أمي. آمنت أنّ الأمهات أوطان صغيرة ففي كل أم وطن نسكنه، ونحبه، ونفتخر به، المرأة وطن، ولاؤنا لها وانتماؤنا إليها”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *