التخطي إلى المحتوى

تزايدت مؤشرات البحث على جوجل حول رابط فحص المنحة القطرية منحة الـ100 دولار لسكان قطاع غزة، وذلك عقب الاشارة من قبل اللجنة القطرية حول الاعلان عن موعد نزول وصرف مستحقات تلك المنحة فى حسابات مستحقيها، على ان نستعرض معكم بالخطوات كيفية إتمام الاستعلام عن مستحقات تلك المنحة الآن.

فحص المنحة القطرية

أعلن رئيس اللجنة القطرية في غزة معالي السفير محمد العمادي على انة سيتم البدء فى صرف مستحقات المنحة القطرية لسكان قطاع غزة الذين تتطابق مع شروط وأحكام صرف تلك المستحقات بدءً من صباح يوم السبت الموافق 25 من شهر تموز، وذلك بالتعاون مع صندوق قطر التنموي، على ان يتم الاشارة على ان عمليات ستكون بالتعاون مع الحكومة الفلسطينية في محافظة قطاع غزة لأجل توصيل تلك المساعدات لأكثر من 100 ألف أسرة فلسطينية تنطبق معهم شروط، وأحكام صرف تلك المستحقات، على أن يتم في أعقاب ذلك تفعيل رابط الكتروني لأجل الاستعلام عن إجمالي مستحقات المنحة القطرية في قطاع غزة برقم هوية، برابط إلكتروني مفعل من قبل وزارة الاتصالات الفلسطينية.

خطوات الاستعلام عن المنحة القطرية

بامكانكم الاستعلام عن مستحقات المنحة القطرية فقط فور إدخال رقم الهوية الخاص بالمواطن، وتاريخ ميلاد المواطن وذلك فور الدخول على الرابط التالي “هنا

مع العلم على أن تكون اجراءات سحب مستحقات المنحة القطرية بواسطة رقم الهوية فقط، مع رجاء احضار  قلم شخصي للمواطن للتوقيع اثناء اعمال سحب المستحقات.

بدات مؤشرات بحث جوجل بالتزايد حول الاستعلام عن مستحقات المنحة القطرية  برقم الهوية، وذلك مع بدء اعمال صرف مستحقات المنحة القطرية التي من اهم شروطها ان يكون المتقدم عليها ذوي دخل محدود

تستمر اعمال البحث على جوجل حول التسجيل واتمام الآستعلام عن مستحقات المنحة القطرية المقررة لشهر يوليو وعيد الاضحي المبارك اعادة الله علينا وعلى جميع الآمة الاسلامية بالخير واليمن والبركات.

تتواصل اعمال بحث جوجل حول اتمام الآستعلام عن المنحة القطرية المقدمة تحت رعاية السفير القطري لتوصيل مساعدات الـ100 دولار الى الاسر الفقيرة والاشد احتياجاً داخل قطاع فلسطين على مستوي شهري.

مازالت اعمال صرف مستحقات المنحة القطرية مستمرة حتي الان على مستوي جميع محافظات ومدن فلسطين، حيث يسعي عدد كبير من مواطنين القطاع حول اتمام الآستعلام عن مستحقات تلك المنحة التي يصل اجماليها الى 100 دولار على أسرة الواحدة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *