التخطي إلى المحتوى

أدعية ليلة القدر 1441، ليلة القدر هي خير من ألف شهر، تتنزل فيها الملائكة بأمر ربها، لليلة القدر مكانة كبيرة عند المسلمين، وينتظرها كل مسلم من عام للآخر، حيث يفتح فيها الله عز وجل أبواب الرحمة والمغفرة، والدعاء في ليلة القدر مستجاب، حيث في هذه الليلة المباركة تتغير الأقدار، وننشر لكم باقة من أفضل أدعية ليلة القدر من رمضان 1441.

أدعية ليلة القدر من رمضان

لقد تنزل في ليلة القدر علي نبينا صلي الله عليه وسلم في ليلة القدر القرآن الكريم، وحثنا نبينا عن ترقب ليلة القدر، ولقد ورد عن السيدة عائشة رضي الله عنها، أن رسولُ الله صلَّى الله عليه وسلَّمَ كان يُجاوِر فى العَشْر الأواخِر من رمضانَ، ويقول: “تَحرُّوا ليلةَ القَدْر في العَشْر الأواخِر من رمضانَ”.

قد يهمك: ننشر أفضل أدعية ليلة القدر ١٤٤١ مستجابة … دعاء ليلة القدر مكتوب.

وعلي كل مسلم الإكثار من الأعمال الخير والصالحة في هذه الليلة المباركة، من قيام الليل، وختم أجزاء القرآن الكريم، والدعاء، والتقرب إلي الله عز وجل، ومن أفضل الأدعية، وهو ما ورد عن السيدة عائشة رضى الله عنها “قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللهِ، أَرَأَيْتَ إِنْ وَافَقْتُ لَيْلَةَ الْقَدْرِ، بِمَ أَدْعُو؟ قَالَ: “قولي: “اللَّهُمَّ إِنَّكَ عَفُوٌّ تُحِبُّ الْعَفْوَ فَاعْفُ عَنِّى”، وكان أكثر دعاء النبى فى رمضان وغيره: “ربّنا آتنا في الدنيا حسنةً وفى الآخرة حسنةً وقنا عذاب النار”.

كل عام وأنتم وبخير، اليوم الليلة ال 26 من رمضان 1441، ونترقب ليلة القدر، الليلة المباركة التي يقضها كل مسلم في العبادة، من قيام الليل، وقرأة القرآن الكريم، تقبل الله منا ومنكم.

دعاء ليلة القدر مستجاب

اللَّهمَّ إنِّي عَبدُك، وابنُ عبدِك، وابنُ أمتِك، ناصِيَتي بيدِكَ، ماضٍ فيَّ حكمُكَ، عدْلٌ فيَّ قضاؤكَ، أسألُكَ بكلِّ اسمٍ هوَ لكَ سمَّيتَ بهِ نفسَك، أو أنزلْتَه في كتابِكَ، أو علَّمتَه أحدًا من خلقِك، أو استأثرتَ بهِ في علمِ الغيبِ عندَك، أن تجعلَ القُرآنَ ربيعَ قلبي، ونورَ صَدري، وجَلاءَ حَزَني، وذَهابَ هَمِّي).[٤] (اللَّهمَّ عالِمَ الغَيبِ والشَّهادةِ، فاطرَ السَّمواتِ والأرضِ، رَبَّ كلِّ شيءٍ ومَليكَهُ، أشهدُ أن لا إلَهَ إلَّا أنتَ، أعوذُ بِكَ مِن شرِّ نفسي وشرِّ الشَّيطانِ وشِركِهِ).[٥] (اللهمَّ إنِّي أسألُكَ مِنَ الخيرِ كلِّهِ عَاجِلِه وآجِلِه ما عَلِمْتُ مِنْهُ وما لمْ أَعْلمْ، وأعوذُ بِكَ مِنَ الشَّرِّ كلِّهِ عَاجِلِه وآجِلِه ما عَلِمْتُ مِنْهُ وما لمْ أَعْلمْ، اللهمَّ إنِّي أسألُكَ من خَيْرِ ما سألَكَ مِنْهُ عَبْدُكَ ونَبِيُّكَ، وأعوذُ بِكَ من شرِّ ما عَاذَ بهِ عَبْدُكَ ونَبِيُّكَ، اللهمَّ إنِّي أسألُكَ الجنةَ وما قَرَّبَ إليها من قَوْلٍ أوْ عَمَلٍ، وأعوذُ بِكَ مِنَ النارِ وما قَرَّبَ إليها من قَوْلٍ أوْ عَمَلٍ، وأسألُكَ أنْ تَجْعَلَ كلَّ قَضَاءٍ قَضَيْتَهُ لي خيرًا).[٦] (اللهمَّ اقسمْ لنا من خشيتِك ما يحولُ بيننا وبين معاصيكَ، ومن طاعتِك ما تبلغُنا به جنتَك، ومن اليقينِ ما يهونُ علينا مصيباتِ الدنيا، ومتعنَا بأسماعِنا وأبصارِنا وقوتِنا ما أحييتَنا، واجعلْه الوارثَ منا، واجعلْ ثأرنا على منْ ظلمَنا، وانصرْنا على منْ عادانا، ولا تجعلْ مصيبَتنا في دينِنا، ولا تجعلِ الدنيا أكبرَ همِّنا، ولا مبلغَ علمِنا، ولا تسلطْ علينا منْ لا يرحمُنا).[٧] (اللَّهُمَّ إنِّي أعُوذُ بكَ مِنَ الهَمِّ والحَزَنِ، والعَجْزِ والكَسَلِ، والبُخْلِ، والجُبْنِ، وضَلَعِ الدَّيْنِ، وغَلَبَةِ الرِّجالِ).[٨] (رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً ۚ إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ).[٩]
اللّهم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا، وأصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا، وأصلح لنا آخرتنا التي فيها معادنا، واجعل الحياة زيادة لنا في كل خير، واجعل الموت راحة لنا من كل شر. اللّهم لك الحمد كما هديتنا للإسلام، وعلمتنا الحكمة والقرآن، اللّهم اجعلنا لكتابك من التّالين، ولك به من العاملين، و بالأعمال مخلصين و بالقسط قائمين، وعن النار مزحزحين، و بالجنات منعمين و إلى وجهك ناظرين. اللّهم احيينا مستورين، و امتنا مستورين، و ابعثنا مستورين، و أكرمنا بلقائك مستورين، اللّهم استرنا فوق الأرض، واسترنا تحت الأرض، واسترنا يوم العرض، اللّهم اشف مرضانا ومرضى المسلّمين، وارحم موتانا وموتى المسلّمين، واقض حوائجنا وحوائج السائلين، اللّهم تولّ أمورنا، وفرج همومنا، واكشف كروبنا، اللّهم إنّك عفو كريم تحب العفو فاعف عنا. اللّهم إنا نسألك حبّك، وحبّ من يحبّك، وحبّ العمل الذي يقرّبنا إلى حبّك، وأصلح ذات بيننا، وأَلِّف بين قلوبنا، وانصرنا على أعدائنا، وجنّبنا الفواحش ما ظهر منها وما بطن، وبارك لنا في أسماعنا وأبصارنا وأقوالنا ما أحييتنا، وبارك لنا في أزواجنا وذرّياتنا ما أبقيتنا، واجعلنا شاكرين لنعمك برحمتك يا أرحم الراحمين. . اللّهم إنا نسألك العفو والعافية والمعافاة الدائمة في الدين والدنيا والآخرة، اللّهم اجعلنا في هذه الليلة من الذين نظرت إليهم وغفرت لهم ورضيت عنهم، اللّهم اجعلنا في هذه الليلة من الذين تُسلّم عليهم الملائكة.
علينا أن ندعو ونبتهل ونكثر من ذلك حتي يتقبل الله منا، حيث يحب الله عز وجل عبده الذي يلح في طلبه، ومن خلال هذه المقالة نشرنا لكم أفضل الأدعية المستحبة.
اليوم الليلة الـ 26 من رمضان 1441، وسرعان ما تمر ليالي الشهر الكريم، حيث في أوله رحمة، وفي أوسطه مغفرة، وفي آخره عتق من النار، وكل مسلم يلتزم في شهر  رمضان بالصوم والصلاة، وختم أجزاء من القرآن الكريم.
ليلة القدر هي ليلة فردية، واليوم الليلة ال 27 من رمضان، علينا بالترديد “اللهم إنك عفو كريم تحب العفو فأعفو عنا”.

صور أدعية ليلة القدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *